العربية
آگهی

بدت الحسرة على وجه المواطن الفلسطيني إسماعيل عبيدية بعد أن أطل من أعلى عمارة سكنية مهددة بالهدم على منزله المهدوم، فهو يخشى على أبنائه الستة من رؤية منزلهم ركاما.

حدثان في غاية الاهمية شهدهما العالم ، يوم امس السبت 27 تموز يوليو، جاءا ليؤكدا مظلومية اتباع اهل البيت عليهم السلام في العالم، كما كشفا حجم النفاق الذي ينخر الغرب الذي يرفع لواء حقوق الانسان زورا، ويكشف ايضا الدور السلبي والتخريبي للتحالف الصهيوني الوهابي في العديد من دول العالم.

استطاع أئمّة أهل البيت (عليه السلام) على اختلاف الظروف التي عاصروها نقل الصورة الواضحة لأطروحة الاسلام، وجنّبوا قواعدهم الشعبية فتن الانحراف والضياع، وأَعدّوا تلك القواعد المؤمنة لليوم الذي يتحقّق فيه الوعد الإلهيّ باستخلاف المؤمنين المستضعفين في ربوع البسيطة، وقد وردت البشارة في الإمام المهدي (عليه السلام) ـ وهو الشخص الذي سيحقّق الله عزّوجل على يديه التغيير الكبير ـ في الأديان السماوية المختلفة، واتّفقت كلمة المسلمين على القول به على اختلاف مذاهبهم.

شكا مقال في مجلة نيوزويك الأميركية من انعدام الرحمة والتعاطف مع الآخر من إسرائيل إلى أميركا، قائلا إنه إذا كان للبشرية أن تجد حلولا للقضايا الكبرى الحالية -مثل الهجرة والصراعات الصعبة كالصراع الفلسطيني الإسرائيلي- فإنه يجب أن تكون نقطة البدء هي إدراك أن “الآخرين هم نحن”.

بعد توقف لأكثر من عام عاودت الولايات المتحدة تفعيل برنامج تدريب فصيل من بقايا مما كان يسمى "الجيش الحر" في قاعدة "التنف" بالبادية السورية.  وفي التفاصيل، الولايات المتحدة الأمريكية استأنفت تدريب ما يسمى "جيش المغاوير" بعد أن أوقفت دعمه منذ قرابة عام. والتدريبات بدأت بالفعل في قاعدة "التنف" الواقعة على مثلث الحدود السورية الأردنية العراقية، إضافة إلى تدريبات في معسكرات داخل الأردن.

انّ النعوت التي وردت في وصف الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) كثيرة. وأردت أن أستطرق بعضها ربما لم يقف عليها الأخوة الأعزاء, أو لم يعطوها شيئاً من التأمّل الواسع...

5
صفحه 5 از 241

الاخبار