جزاء من يتصرف في أموال الإمام المهدي عليه السلام من غير أمره

چهارشنبه ۱۰ مهر ۱۳۹۲ ساعت ۲۰:۱۳
امتیاز این گزینه
(0 آرا)

جاء في (الاحتجاج) عن أبي الحسين محمد بن جعفر الأسدي رضي الله عنه قال: كان فيما ورد_عليّ_من الشيخ أبي جعفر محمد بن عثمان (العمري)   قدس سره.
في جواب مسائلي إلى صاحب الزمان عليه السلام.

جاء في (الاحتجاج) عن أبي الحسين محمد بن جعفر الأسدي رضي الله عنه قال: كان فيما ورد_عليّ_من الشيخ أبي جعفر محمد بن عثمان (العمري)   قدس سره.
في جواب مسائلي إلى صاحب الزمان عليه السلام.
... وأمّا ما سألت عنــه من أمر من يستحلّ ما في يده من أموالنا ويتصرف فيه_تصرّفه في ماله _من غير أمرنا.
فمن فعل ذلك.
فهو ملعون.
ونحن خصماؤه يوم القيامة.
فقد قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم المستحل من عترتي ما حرّم الله ملعون على لساني ولسان كل نبي (مجاب).
فمن ظلمنا كان من جملة الظالمين (لنا). وكانت لعنة الله عليه. لقوله تعالى: (أَلا لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الظَّالِمينَ).
_ (من جملة ما جاء في توقيع الإمام المهدي عليه السلام).
... ومن أكل من أموالنا شيئاً. فإنما يأكل في بطنه ناراً. ويصلى سعيراً...
_ جاء في (الاحتجاج) عن أبي جعفر بن علي الخزاعي رضي الله عنه قال: حدّثنا أبو علي بن أبي الحسين الأسدي عن أبيه رضي الله عنه قال: ورد عليّ توقيع من الشيخ _أبي جعفر_ محمد بن عثمان العمري  قدس سره ابتداءً لم يتقدمه سؤال.
لعنة الله والملائكة والناس أجمعين على من استحلّ من مالنا درهماً.
قال أبو الحسين الأسدي رضي الله عنه: فوقع في نفسي أنّ ذلك فيمن استحلّ من مال الناحية درهماً _دون من أكل منه_ غير مستحلّ له.
وقلت في نفسي: إنّ ذلك في جميع ما استحلّ محرّماً.
فأي فضل في ذلك للحجّة عليه السلام على غيره؟!
قال: فوالذي بعث محمد صلى الله عليه وآله وسلم بالحق بشيراً لقد نظرت بعد ذلك في التوقيع فوجده قد انقلب إلى ما وقع في نفسي.
بسم الله الرحمن الرحيم
لعنة الله والملائكة والناس أجمعين على من أكل من مالنا درهماً حراماً.
(قال أبو جعفر محمد بن محمد الخزاعي: أخرج إلينا أبو علي ابن أبي الحسين الأسدي هذا التوقيع حتى نظرنا إليه وقرأناه).