العربية
آگهی

دعا البرلمان الأوروبي إلى اتخاذ إجراءات ضرورية من أجل معالجة انتهاكات حقوق الإنسان المنتظمة والسائدة التي تقوم بها حكومة الإمارات العربية المتحدة.

بينما تشير جميع الأدلة إلى سقوط وشيك لمأرب في اليمن، أفادت بعض المصادر بتعيين مندوب جديد من قبل الأمم المتحدة يتوافق مع غريفيث لتسريع المفاوضات بين الاطراف اليمنية في إحدى دول المنطقة.

تحولات مفصلية عديدة تطرأ على الهيمنة الأمريكية على العالم، فمنذ بداية استلام بايدن للحكم، لفت المحللون إلى أن أولويات ترامب مختلفة عن أولويات بايدن، فالأخير سيكون تركيزه على مواجهة تمدد العملاق الصيني اقتصادياً وعسكرياً في العالم أجمع، بدل التركيز على حروب صغيرة في منطقة الشرق الأوسط، ما يشير إلى أن الوجود الأمريكي في منطقة الشرق الأوسط قد يشهد انخفاضاً في المرحلة المقبلة.

يغدو تدخل الإمارات في اليمن مع الوقت أقرب في دلالته ووظيفته إلى الاحتلال، وإن غُلف بأشياء أخرى واندرج تحت غطاء "الشرعية" فأصبحت أبوظبي تفرض وصيتها على القرار السيادي، بما يمكّنها من استغلال موارد البلد، وتعدى ذلك أن باتت الانتهاكات مستمرة ولا تتوقف على مدار الأربعة والعشرين ساعة.

مجلة "الصراط" الإلكترونية رأت النور قبل حوالي عام وما يقدم في مجموعة الصراط يحدد ضمن العنوانين العامين وهما الدراسات الثقافية والبحوث العقائدية. العنوانان اللذان يُمكّنان كجناحين، طائر ذهننا ولساننا من الطيران في الصراط لمشاهدة ساحتين موسعتين في حياتنا الانسانية.

واطلق المغردون هاشتاغ #جورج_عبدالله طالبوا من خلاله باطلاق سراح الأسير اللبناني لدى فرنسا، جورج عبد الله مؤكدين إن ما يحصل مع الأسير يخرق كافة القوانين الدولية والإنسانية وحقوق الإنسان، وانه كان يجب إطلاق سراحه منذ انتهاء مدة العقوبة، مع العلم، أن جورج يعاقب على فعل وطني وقضية مصيرية تستهدف مصير الأمة الإسلامية، وان استمرار السلطات الفرنسية في اعتقاله بسبب الضغط عليه حتى اليوم لتقديم اعتذار عن ماضيه، الشرط الذي قابله دائماً بالرفض، ليؤكّد أن تاريخه السياسي ونضاله أهم من الخضوع للسلطات وأهم من حريته.

2
صفحه 2 از 273

الاخبار